أيها الليل

    شاطر

    نيرودا
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر عدد الرسائل : 43
    العمر : 40
    مكان الإقامة : سلميه
    تاريخ التسجيل : 06/03/2009

    أيها الليل

    مُساهمة من طرف نيرودا في السبت مارس 07, 2009 2:57 am





    أيها الليل

    على نافذتي عصفور سجين ....

    وطفل جائع

    في أرضي قحط .........والماء ضائع

    في وطني قمح ..أما الوعود..........فجائع

    في وطني ........على أرضي ...في قلبي .....صمت

    والصمت حين يكون رماديا

    يصير الهمس ودائع.

    فمن أناجي يارب

    .وهذا زمن الرصاص

    فمن أناجي يارب

    وهمس الواقفين أمام بوابتك الموصده.......... يمزقني

    أيها البحر.....

    أيها الموغل في العمق

    المكلل بالزبد الأبيض

    هلا حملت غربتي........... وبعض اشواقي لأمي

    أيها الليل الساكن حولي

    أسكني ارضا .........أزرعها ,وأحصدها

    هبني مطرا ........لأغسل قلبي

    اعطني من صمتك ..........صوتي

    لأصيح في عمقك الهش .......:

    سلاما لك............ وسلاما لي

    شمس لك........... وألف شمس لي

    موت لك .............وكل الحياة لي

    ايها الليل: ياصاحب الثورات

    يا واهب اللذه...

    بعد وفاقنا الأخير

    هلا شاركتني جلالة حضورك.......

    وكبرياءك لأحلم

    أيها الليل:

    ياوطن الجياع والمتسولين

    أفسح لي مكانا ...................لأوقد نارا

    فغدا, سأحرق أشلاء نجمتي التي هربت

    وأرقص كهندي مذعور

    وغدا............ سأشرب النبيذ

    وغدا........... سأصنع من لونك الأناني......... أقلامي

    فقط اتركني اليوم

    لأصنع تمثالا, للأشياء التي أحبها

    لقلبي................ وأمي ...وأحلامي .............التي فقدتها

    لأمارس جنوني ....................ونزواتي جميعها

    وأعود لأهمس في صمتك

    أيها الليل :

    هلا منحتني فرصة أن احب امرأة.......

    لأعطيها ...أرضي وزرعي ....مطري .....صوتي.....

    شمسي ...........فقري ............قلمي........أوراقي.........كل أحلامي

    وأهديها بقية عمري ....

    وطفلا من ياسمين.

    avatar
    سوسنة
    مشرف عام

    انثى عدد الرسائل : 220
    تاريخ التسجيل : 04/01/2009

    رد: أيها الليل

    مُساهمة من طرف سوسنة في الجمعة مارس 13, 2009 5:08 pm

    في ذلك الليل الهادئ
    جاءت إليه بقدمين من فضة .....
    وجسد من حرير ...... مدت يدها الرقيقة .... لامست رموش عينيه .....
    وابتسمت ....
    استيقظ صباحا ...... وجد وردة على الوسادة ....... وضعها في الماء .... راقبها كل لحظة .... حاول أن يبقيها أطول وقت ممكن .....
    ولكن ....... في ليلة أخرى ...... ذبلت الوردة ..... يبست .... بقي جالساً أمامها ..... يبكيها .....
    ومنذ ذلك الوقت ..... لم يزره النوم ......
    أصبح صديق الليل

    نيرودا
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر عدد الرسائل : 43
    العمر : 40
    مكان الإقامة : سلميه
    تاريخ التسجيل : 06/03/2009

    رد: أيها الليل

    مُساهمة من طرف نيرودا في السبت مارس 14, 2009 7:56 pm

    لم يعد يذكرني منذ افترقنا ..أحد غير قلبي والطريق صار يكفي

    وعد
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    انثى عدد الرسائل : 43
    العمر : 27
    مكان الإقامة : في قلب من يهوانى
    تاريخ التسجيل : 25/03/2009

    رد: أيها الليل

    مُساهمة من طرف وعد في الخميس مارس 26, 2009 10:12 pm

    فوقَ نافذتِى
    عصافيرٌ تنقرُ ندى الصباحْ
    و في داخلِى
    ألف يتيمٍ في صراخٍ مُباحْ
    و الليلُ يتسعُ دائرةً
    يأخذُ من جوعِى .. ودائعْ !

    أيها الصمتُ إنّى
    يغلّفنِى الجوعُ
    و الجوعُ من جوعىَ جائعْ
    و الأوجاعِ من وجعِى تتوّجعْ
    و الليلُ ليسَ يُسكّنُ هذِى المدامعْ

    ليتَ لِى في السماءِ قُبلَة
    لو أصلّى ألف ليلَة
    أن ينام النبضُ بينَ ضلعِى مطمئناً
    و إنْ كانَ لـ يسرقُ الليلُ منّى ألف مقلَة !






    نيرودا

    سرقنِى الوجعْ .. لـ البعيدْ

    نيرودا
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر عدد الرسائل : 43
    العمر : 40
    مكان الإقامة : سلميه
    تاريخ التسجيل : 06/03/2009

    رد: أيها الليل

    مُساهمة من طرف نيرودا في الجمعة مارس 27, 2009 3:43 am

    تنام في وجهي ألف قصيدة حزن ..
    ووطن هنا يبكي
    أنفاس وطن ..
    وأجفان المساء ..
    يغطيها احمرار جفن ..
    والمسافر الوحيد ..
    أنا مع رحلتي .. والزمن ..
    وحقيبة زادي ..
    بقايا شجن ..
    وجزيرة بين منفى صبري ..
    واصطباري حزن ..
    هي المرسى والسكن ..
    يكتبني حزن المساء ..
    وأكتبه نزف العناء ..
    لا يزال وجهي قصيدة حزن ..
    في كل مساء ..
    أرحل بعيدا ..
    هاربا في مدارات الفضاء ..
    لا يزال .. يخاطبني حنين المشاعر ..
    لا يزال .. يبعثرني كيفما يشاء ..
    ألف قصيدة حزن تسكن وجهي ..
    تغطي مسامات ألمي ..
    وجهي العابث يبكي ..
    حزينا جدا ..
    لموت القصيدة .. هذا المساء !!





    منقول

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 8:50 pm