صرخة أمّ غزاويّة(وينكم ياعرب...وينكم ياعرب).

    شاطر

    حيدر محمود حيدر
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر عدد الرسائل : 26
    العمر : 75
    مكان الإقامة : سلمية
    تاريخ التسجيل : 05/01/2009

    صرخة أمّ غزاويّة(وينكم ياعرب...وينكم ياعرب).

    مُساهمة من طرف حيدر محمود حيدر في الأربعاء يناير 14, 2009 9:49 pm

    (صرخة أمّ غزاويّة ....وا...عرباه!!)

    (وينكم ياعرب .....وينكم ياعرب...)

    أين أنتم ياعرب ....أين أنتم ياعرب....؟؟؟؟

    صرخة مجلجلة...تنطلق من الحناجر...!!

    صرحة مدويّة... تحرّّك الأحاسيس والمشاعر..!!

    بكلّ أنواع الأسلحة يقصفوننا.... بطائراتهم،ببوارجهمم،وبمدرعاتهم،يقصفون....يدمرّون

    بجّرافاتهم لحقولنا ...لمنازلنا...... يحرثون....... يجرفون....

    *********************************************

    أين أنتم ياعرب؟؟

    قتلوا أطفالنا في أحضاننا....دمّروا البيوت على رؤو س قاطنيها...

    يتّموا أطفالنا....مثّلوا بجثث شهدائنا....

    زرعوا شوارعنا وأسطح منازلنا شظايا قذائف....

    قذائف فوسفورية..لونها أبيض، بلون حمام السّلام..

    ولكنّها ... أُرسلتْ من عدوّ الإنسانيّة والسّلام.....

    لذا فهي تحرق البشر والحجر...

    أسلحة محرمّة دوليّاً...!!

    ولكن لقتل(إرهابي حماس*)..من أطفال ونساء وشيوخ

    يسمح بها إرهابيو العالم ....مصّاصو دماء الأبرياء...

    فواعجباه ..!!.أصبح من يقاتل في سبيل حريته ـ بنظرهم إرهابيّاً ـ

    ومن يسكت على جرائمهم ..ويكيل بمكيالهم،محبّاً للسلام...

    أين أنتم ياعرب؟؟من فلسفة الحرب ـ عندهم ـ والسّلام؟؟

    ********************************

    أين أنتم ياعرب؟؟؟

    قصفوا أشجار الليمون والبرتقال..

    أماتوا فراشات حقلنا...

    دفنوا عصافير دارنا في أعشاشها...

    أماتوا اليمام والحمام: رمزي السلام...

    أماتوا أحلام من بقي حيّاًمن أطفالنا... في أن يعيشوا بسلام...

    أن يعيشوا فوق أرض غزة بسلام؟؟

    فهلا...نظرتم..فكرتم..ياعرب..!!!

    ماذا يفعل أعداء الإنسانيّة والسّلام...؟؟

    ******************************************

    أين أنتم ياعرب؟؟

    فهل لبيتم صرخة طفل رضيع يستغيث؟؟

    فارقت أمّه الحياة..... وهو بجوارها يستغيث؟؟

    صرخة امرأة فلسطينية فقدت الأحبّة.. والدّار.. والزوّار..؟؟

    أين كرامتكم؟؟أين نخوتكم؟؟أين إباؤكم؟أين عزتكم؟

    أين الحسب والنّسب العربيّان؟؟أم هم من طين؟؟ وأنتم من طين؟؟

    ألا... من أنفسكم تخجلون!!!

    أين العرب الذين أنشد باسمهم شاعر الأرض:(نعم عربٌ ولانخجل)؟؟

    أيها العرب!!هل أنتم بحاجة لتذكيركم بنشيد ابراهيم اليازجي وهويحثّنا على اليقظة،وكأنّه يستشرف آفاق المستقبل،آفاق صمت البعض وتخاذله،في هذه الأيّام على مايحدث من جرائم الإبادةلشعبنا الفلسطيني في غزة الصامدة الصابرة، بقوله:

    تَنَبَهوا وَاستَفيقوا أَيُّها العَرَب == فَقَد طَمى الخَطبُ حَتّى غاصَتِ الرُّكَبُ

    فيمَ التَعلُّلُ بالآمالِ تَخدَعَكُم == وَأَنتُم بَينَ راحاتِ الفَنا سلُبُ

    وَفارَقَتْكُم لِطول الذُلِّ نَخوَتكُم == فَلَيسَ يُؤلِمُكُم خَسفٌ وَلا عَطبُ

    ***************************************

    أين أنتم ياعرب؟؟ تنبهواواستفيقوا ياعرب...

    أحرار العالم يتظاهرون ... وبجرائم العدوّ الغاشم يندّدون...

    أوقفوا محرقة غزة.. يصرخ ـ في شوارع العالم ـ المتظاهرون

    أوقفوا المجزرة.....أيّها الجزارون...

    المحامون الأحرار من كلّ بقاع الأرض..

    الرئيس الفلسطيني يناشدون.....

    أيّها الرئيس الفلسطيني....إنّ شعبك يذبح في غزة...!!

    فهلا تقدّمت بشكوى.. إلى المحكمة الجنائية الدوليّة؟؟

    نرجوك أيّها الرئيس...أن تستجيب لصرخة أم ثكلى!! لامرأة أصبحت بلا مأوى!!

    لأطفال في عمر الزهور ...سرق المجرم من شفاههم بسمة الطفولة..بسمة الحياة!!

    **************************************************

    أيّها العرب،أيّها الأحرار في كلّ العالم

    افضحوا حقيقة العدوّ..وارفعوا قناع البراءة عن وجهه..

    ليظهر على حقيقته الشريرة، المتعطشة دائماًإلى ذبح الأبرباء، إلى إسكات آخر صوت للممانعة والمقاومة على أرض فلسطين، فلسطين التي أنشد باسمها الشاعر علي محمود طه، نشيداً خالداً،منذ نكبتها، ما نزال نردّده ونحفظه ونستذكره عند كلّ فجيعة تحلّ بها:

    أَخِي جاوَزَ الظالمونَ المَدَى == فحَقَّ الجِهَادُ وحَقَّ الفِدَا

    أَنتركُهُم يَغصِبون العُروبَ == ةَ مَجدَ الأُبَوَّةِ والسُّؤدَدَا

    وليسُوا بغيرِ صَليلِ السُّيوِف == يُجِيبُونَ صَوتاً لنا أو صدى

    فَجَرِّد حُسَامَكَ من غِمدِهِ == فليس له بَعدُ أن يُغمَدا

    أَخي أَيُّها العربيُّ الأَبيُّ == أَرَى اليوم مَوعِدَنا لا غَدَا

    أخي إنَّ في القدس أختاً لنا == أعدَّ لها الذابحون المُدى

    أخي إن جرى في ثَرَاها دَمِي == وأَطبَقتُ فوق حَصَاها اليَدَا

    ففتِّش على مُهجَةٍ حُرَّةٍ == أَبَت أَن يَمُرَّ عليها العِدا

    وَقبِّل شهيداً على أَرضِها == دَعا باسمِهَا الله واستُشهِدَا

    فَلسطِينُ يَفدِي حِمَاكِ الشّبابُ == فجَلَّ الفِدائِيُّ وَالمُفتَدَى

    فَلَسطِينُ تَحمِيك منَّا الصُّدُورُ == فإِمَّا الحياةُ وإمَّا الرَّدَى

    وما يسطّره أبطال المقاومة اليوم من ملاحم البطولة والشهادة على أرض غزة الباسلة، هو ترجمة حيّة لهذا النشيد،وهو استمرار لنهج الثبات والاسنشهاد من أجل تحريركامل تراب فلسطين،بمشيئة الله وعونه...

    ****************************************************

    أين أنتم ياعرب؟؟من الماضي المجيد...من أباة الضيم في يوم عتيد؟؟

    وفي غمرة الصراع بين الحق والباطل...!!

    خرج قائد الروم(توفيل) فبلغ زبطرة فقتل من بهامن الرجال وسبى الذرية والنساء، وأغار على أهل ملطية وغيرها من حصون الإسلام،وسبى المسلمات ومثل بمن صار في يده من المسلمين، وسمل أعينهم وقطع أنوفهم وآذانهم،(أليست هذه صورة مشابهة لوحشيّة العدو على غزة الجريحة؟؟فما أشبه جرائم العدو في دير ياسين وقانا وغزة اليوم،بما فعله (توفيل) في زبطرة، و(هولاكو) في بغداد، بالأمس).

    واتصل الخبر بالمعتصم، كبر لديه واستعظمه، وبلغه أن امرأةهاشمية صاحت وهي في أيدي الروم - وامعتصماه!! فأجابها - وهو على سريره -لبيك لبيك...!!

    ونهض من ساعته وصاح في قصره: النفير النفير. وسأل: أي بلاد الروم أمنع

    وأحصن؟ فقيل عمورية فسار إليها ففتحها وأمر:فهدمت وأحرقت. وقد قال الشاعر أبو تمام في وصف سرعة نجدة المعتصم لصرخة المرأة العربيّة:

    لَبَّيتَ صَوتاً زِبَطرِيّاً هَرَقتَ لَهُ كَأسَ الكَرى وَرُضابَ الخُرَّدِ العُرُبِ

    ثمّ يضيف:

    أَبقَت بَني الأَصفَرِ المِمراضِ كَاِسمِهِمُ صُفرَ الوُجوهِ وَجَلَّت أَوجُهَ العَرَبِ

    فمن منكم يا بعض أولي أمرالعرب اليوم،يجلي وجه العرب،فيكون معتصم الأمس، ليلبي استغاثةأمّ فلسطينية، ويهبّ إلى نجدة شعب غزة ،الذي يذبح في معركة أقلّ ما يقال عنعا أنها معركة غير متكافئة، فإن لم تهبّوا لنجدتها بالحسام، ساندوها بالكلام، وعلى الأقلّ لاتكونوا مع العدوّ ـ كما يفعل البعض ـ ضدها.

    *************************************************

    لبيّك لبيّك... يا أخوتنا في فلسطين...

    قلوبنا معكم ...دعاؤنا دوماً لكم..بالنصر...

    ورجاؤنا أن يسمع العرب استغاثة أمّنا المنكوبة في غزة،وأن يلبّوا جميعا داعي الجهاد،

    وأن يكونوا في خندق واحد مع كتائب القسّام،التي تدافع يوم عن شرف كلّ أمّ عربيّة،

    فمزيداً من الصمود، ومزيداً من الصبر، يا أهلنا في غزة المحترقة،واستجابة صادقة من أعماق كلّ عربي حرّ لاستغاثة أهلنا،كلّ أهلنا الميامين، الصامدين في غزة الإباء، والنصر حليفهم بإذن الله.

    سلمية في/13/1/2009

    مشاركة:حيدر محمود حيدر
    avatar
    rawad
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر عدد الرسائل : 38
    العمر : 35
    مكان الإقامة : ابو ظبي
    تاريخ التسجيل : 15/10/2008

    رد: صرخة أمّ غزاويّة(وينكم ياعرب...وينكم ياعرب).

    مُساهمة من طرف rawad في الخميس يناير 15, 2009 2:57 am

    عرب اييييييييييييييييييييييييييه يا عرب لم يبق هناك عرب لم يبق سوى الجرب

    انهم نائمون انهم
    انهم يستمتعون بمناظر الاطفال ومناظر المدنين والشهداء وقد زادو عن الالف
    انهم خائنون
    انهم اذيال امريكا
    انهم
    انهم
    الى مزبلة التاريخ
    avatar
    زاركافا
    عضو بلاتيني
    عضو بلاتيني

    ذكر عدد الرسائل : 309
    العمر : 41
    مكان الإقامة : سلمية
    تاريخ التسجيل : 12/12/2008

    وجهو ندائكم للحكام

    مُساهمة من طرف زاركافا في الجمعة يناير 16, 2009 8:26 am

    الكرم والشهامة واغاثة الملهوف
    كلها من صفات العرب
    انما لاتلومو من اذا تكلمو كمت افواههم
    الويل للحكام اللذين باعو انفسهم وضمائرهم
    وليكن ما حصل في عدوان تموز 2006 على لبنان وجنوبه ومقاومته الشريفه
    درسا في التضحيه وعبرة في ان الانتصار دائما يكون للحق
    يا عرب خذو درسا من سوريا كيف كانت الام الحنون للمقاومة
    ومن الشعب السوري الذي فتح بيوته لاشقائه اللبنانين

    التاريخ لن يرحم احدا
    ولن يظلم احدا

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 5:51 pm