ملحق الكاميرات الرقمية - أكثر من مجرّد ميجا بكسل وَ حل مشكلات الصور الرقمية

    شاطر
    avatar
    عمار
    مشرف عام

    ذكر عدد الرسائل : 170
    العمر : 33
    تاريخ التسجيل : 26/02/2008

    ملحق الكاميرات الرقمية - أكثر من مجرّد ميجا بكسل وَ حل مشكلات الصور الرقمية

    مُساهمة من طرف عمار في الجمعة ديسمبر 05, 2008 1:51 pm

    أرجو أن يغفر لي الأصدقاء في مقهى سلمية هذا الانقطاع الطويل و الذي حدث نظراً للانشغال بظروف قاهرة...

    سأتابع الآن ما توقفنا عنده و إليكم أقدم المواضيع الأخيرة و التي قمت بتقسيمها إلى ملفين لسهولة التنزيل:

    1. الملف الأول: ((أكثر من مجرد ميجا بكسل)) يناقش مشكلة ما أحب أن أسميه الهوس بدقة الكاميرا أو الميجا بكسل الخاص بها... إن أول سؤال يتبادر إلى الذهن عند سماع كلمة كاميرا رقمية هو (( ما هي دقتها؟)) هل هي 2 ميجا بكسل, 3 ميجا بكسل.... سيناقش هذا الموضوع مدى صواب الاعتماد فقط على دقة الكاميرا كمقياس لجودتها...
      الموضوع الآخر في الملف هو ((عينك على الكاميرا)) الذي يشرح بعض المشاكل الشائعة في التصوير الرقمي و بعض التقنيات الحديثة التي تحل هذه المشاكل...

      لتنزيل: ملحق الكاميرات الرقمية - أكثر من مجرّد ميجا بكسل
      4shared.com/file/74561270/8484eea0/___-_____.html

    2. الملف الثاني: ((حل مشكلات الصور الرقمية)) يشرح أسباب بعض المشاكل في الصور الرقمية و بعض الحيل التي يمكن استخدامها لإلغاء أو التقليل من المشكلة...
      الموضوع الآخر في الملف هو: ((مصطلحات الكاميرات الرقمية)) الذي يعرّف بعض المصطلحات المستخدمة في مجال الكاميرات و التصوير الرقمي.

      لتنزيل: ملحق الكاميرات الرقمية - حل مشكلات الصور الرقمية
      4shared.com/file/74561902/299ef6aa/___-____.html


    و بهذا ينتهي ملحق الكاميرات الرقمية على أمل أن يكون قد أفادكم في موضوعاته و معلوماته.

    الأصدقاء الأعزاء شاركونا باقتراحاتكم لتطوير ركن التصوير الضوئي على طاولة الحوار الهادئ.
    تذكروا دوماً أن مكتبة الصور في المقهى ترحب دوماً بصوركم التي تودون مشاركتها مع أعضاء و زوار المقهى.
    ركن التصوير الضوئي منكم و لكم و لن يكبر إلا بكم و بمساهماتكم


    ملاحظة: ملحق الكاميرات الرقمية صدر مع العدد السابع - السنة الحادية عشرة من مجلة PC Magazine العربية


    _________________

    إذا لم تستطع أن تفكّر, فأنت مجنون...
    و إذا لم ترد ان تفكّر, فأنت متعصّب...
    و إذا خفت أن تفكّر, فأنت عبد...

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 5:07 am